اللاعبان المغربيان حكيمي وحمد الله يتضامنان مع الفلسطينيين

في لفتة إنسانية، أعلنا اللاعبان الدوليان عبد الرزاق حمد الله وأشرف حكيمي، تضامنهما ودعمهما للفلسطينيين، في مواجهة الاعتداءات الإسرائيلية، بالقدس المحتلة.

ونشر أشرف حكيمي، لاعب فريق إنتر ميلان الإيطالي، عبر حسابه الرسمي بـ”تويتر”، تغريدة مقتضبة تتضمن وسم “فلسطين حرة” مرفوقاً برمز السلام والحب

فيما كتب  عبد الرزاق حمد الله، صورة للقدس عبر حسابه بـ”انستغرام”، معلقاً: “هنا الأقصى، هنا أرض الرباط، هنا مواطن العزة، هنا حيث الطفل رجل، والأم أمة، حفظكم الله ورعاكم وسدد خطاكم”.

واندلعت مواجهات عنيفة، فجر الاثنين، بعد اقتحام الشرطة الإسرائيلية، باحات المسجد الأقصى في القدس المحتلة، مخلفة إصابة أزيد من 300 شخص، وفق ما أعلنه الهلال الأحمر الفلسطيني. وتشهد مدينة القدس، منذ نحو أسبوعين، صدمات شديدة ومتصاعدة بين الفلسطينيين وقوات الشرطة الإسرائيلية، على خلفية قرارات قضائية، تقضي بطرد سكان فلسطينيين، من منازلهم بحي الشيخ جراح، لصالح جمعيات استيطانية إسرائيلية.