المغرب يسعى لجلب استثمارات عالمية في الاستعمالات المشروعة لنبتة القنب الهندي

أكدت الحكومة المغربية، اليوم الأربعاء، أن المملكة تطمح إلى جلب “استثمارات عالمية” و”استقطاب الشركات العالمية المتخصصة في الاستعمالات المشروعة” لـ”القنب الهندي” في الأغراض الطبية والصناعية.

جاء ذلك في مذكرة تقديمية لمشروع قانون خاص بـ”الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي”، تعتزم الحكومة المصادقة عليه، الخميس، تمهيدا لنقله إلى البرلمان.

وبحسب المشروع، الذي اطلعت جريدة “وطن 24” الإلكترونية، على نسخة منه، فإن “المغرب يمكنه أن يستثمر الفرص التي تتيحها السوق العالمية للقنب الهندي المشروع، بالنظر لمؤهلاته البشرية والبيئية”.

ويشير أن “تطوير الزراعات المشروعة للقنب الهندي كفيل بتحسين دخل المزارعين، وحمايتهم من شبكات التهريب الدولي للمخدرات”.

ووفق المشروع فإنه “يجب العمل على تأهيل الترسانة القانونية لتطوير وعصرنة زراعة وتصنيع القنب الهندي، وجلب الاستثمارات العالمية، بغية الاستفادة من مداخيل السوق الدولية لهذه النبتة”.

وينص مشروع القانون على “إخضاع كافة الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي ومنتجاته لنظام الترخيص”.

ويسعى إلى “خلق وكالة وطنية يعهد لها بالتنسيق بين كافة القطاعات الحكومية والشركاء الوطنيين والدوليين، لتنمية سلسلة فلاحية وصناعية تُعنى بالقنب الهندي”.

كما ينص المشروع على “فتح المجال للمزارعين للانخراط في التعاونيات الفلاحية”، و”سن عقوبات لردع المزارعين المخالفين للقانون”.

ومنذ فترة، يشهد موضوع تقنين الاستعمالات المشروعة لـ”القنب الهندي” جدلا في المغرب بين مرحب ورافض.

شاهد أيضا