الولايات المتحدة سوف توفر 500 مليون جرعة من اللقاح للدول الفقيرة

قالت وسائل إعلام أمريكية إن إدارة الرئيس جو بايدن ستوفر 500 مليون جرعة من لقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا لنحو 100 دولة خلال العامين المقبلين.

وسيوزع حوالى 200 مليون جرعة هذا العام، والباقي في عام 2022. وتعرضت الولايات المتحدة لضغوط لرفع معدلات التلقيح في البلدان الفقيرة. وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي وصل فيه بايدن إلى المملكة المتحدة في بداية رحلته الخارجية الأولى كرئيس للولايات المتحدة.

ولم يعلق البيت الأبيض رسميا بعد على خطة طرح 500 مليون جرعة في جميع أنحاء العالم. ولكن عندما سئل عما إذا كانت الحكومة الأمريكية لديها استراتيجية تلقيح للعالم، قال بايدن قبل ركوب طائرة الرئاسة “لدي واحدة، وسأعلن عنها”

وسيخضع التوزيع لمخطط “كوفاكس” الذي وضع العام الماضي لمحاولة ضمان الوصول العادل للقاحات بين الدول الغنية والفقيرة. وكانت الولايات المتحدة قد قالت في وقت سابق إنها ستتبرع بـ 60 مليون جرعة لقاح من ضمن “كوفاكس”.

وقال أشخاص مطلعون على الصفقة لصحيفة “نيويورك تايمز” إن الولايات المتحدة ستدفع ثمن الجرعات بسعر “غير هادف للربح”.

ومن المتوقع أن يظهر ألبرت بورلا، الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر”، مع بايدن عندما يعلن رسميا عن المبادرة اليوم الخميس 10 يونيو.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قال رئيس الوزراء البريطاني إنه سيحث قادة مجموعة السبع على الالتزام بتلقيح العالم ضد فيروس كورونا بحلول نهاية العام المقبل. ولم تذكر المملكة المتحدة وكندا بعد عدد الجرعات التي ستقدمها لبرنامج “كوفاكس”.

 

شاهد أيضا