تحسيس الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بالسلامة الطرقية بمدينة وجدة

احتضن مركز النصر للطفل في وضعية إعاقة بوجدة، أمس الإثنين، تظاهرة تربوية توخت تحسيس الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بمدونة السير وقواعد وسلوكيات السلامة الطرقية.

ويندرج هذا الحدث، المنظم من قبل الوكالة الجهوية للسلامة الطرقية بجهة الشرق، في إطار تنفيذ مخطط العمل الجهوي الخاص بتنزيل الاستراتيجية الوطنية للسالمة الطرقية 2026-2017 على مستوى جهة الشرق.

وتضمن برنامج هذه الفعالية، على الخصوص، ورشات تربوية حول قواعد السلامة الطرقية والتشوير الطرقي فضلا عن أنشطة فنية تهدف إلى التربية والتحسيس بأهمية احترام هذه القواعد من أجل الحفاظ على السلامة الشخصية بالطرقات.

وأوضحت فاطمة الزهراء الهادف، رئيسة مصلحة التنسيق والتتبع وتنفيذ الاستراتيجية الجهوية للسلامة الطرقية بجهة الشرق، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه التظاهرة تندرج ضمن مخطط عمل الوكالة الجهوية للسلامة الطرقية بجهة الشرق، من أجل تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية، التي حددت من بين أهدافها الرئيسية فئة الأطفال البالغين أقل من 14 سنة، التي تمثل 10 في المائة من ضحايا حوادث السير المميتة، وذلك وفقا لإحصائيات في 2015.

وأضافت أن هذا اليوم خصص للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة الذين يتعين تحسيسهم وتربيتهم على السلامة الطرقية إسوة بجميع المواطنين، مسجلة أن برنامج هذه المبادرة يتضمن أنشطة ترفيهية ومسابقات تتيح للأطفال المستفيدين فهما أفضل لهذا الموضوع.

يذكر أن هذا اليوم التربوي نظم بشراكة مع مؤسسة بستان الأناشيد بالرباط، وجمعية بشائر الخير الاجتماعية والثقافية والرياضية بوجدة، والفرع الإقليمي بوجدة لنقابة المسرحيين المغاربة وشغيلة السينما والتلفزيون

 

 

شاهد أيضا