سكودا تلجأ إلى مصنع المغرب لحل مشكل “الكابلاج”

أعلنت سكودا أوطو أنها نقلت جزئيًا إنتاجها من الأسلاك الكهربائية من أوكرانيا إلى جمهورية التشيك، مع تأمين قدرة إنتاجية إضافية في المغرب ورومانيا.

وفي بيان صحفي للشركة، أشارت سكودا أوطو إلى أنها حصلت على طاقة إنتاجية إضافية من شركة كرومبيرج وشوبير في مصنعها في القنيطرة. وبالتالي، سيتم تلبية الطلب على الكابلات لإنتاج موديل ENYAQ iV في المستقبل بفضل هذه الوحدة الصناعية.

بالإضافة إلى موقع Zhytomyr في أوكرانيا. كما سيتم إنتاج أسلاك التوصيل لطرازي أوكتافيا و SUPERB في طنجة.

ووفقًا لـ سكودا، تهدف هذه الإجراءات إلى حماية الشركة بشكل أكثر فعالية ضد الاضطرابات المحتملة في سلسلة التوريد في المستقبل.

وستسمح هذه الترتيبات بمضاعفة أحجام الإنتاج الحالية، إذا لزم الأمر ذلك، توضح الشركة المذكورة.

وأضح Karsten Schnake، عضو مجلس المشتريات في Škoda Auto، أن شركته عملت عن كثب مع شركائها على مدار الأسابيع القليلة الماضية لتقليل تأثير الحرب في أوكرانيا على توريد الأسلاك الكهربائية، مما سمح لشركة صناعة السيارات التشيكية باستئناف الإنتاج في أوكرانيا في وقت قصير وزيادة كبيرة في قدرتها التصنيعية.

وتشير سكودا أوطو أيضًا إلى أنها اضطرت إلى تعليق إنتاج ENYAQ iV لمدة ثمانية أسابيع اعتبارًا من 3 مارس بسبب نقص في أسلاك التوصيل. وبهدف استئناف الإنتاج في أسرع وقت ممكن، بحثت الشركة المصنعة ومورديها بسرعة عن حلول لإنتاج أحزمة الكابلات في مصانع أخرى في أوروبا وشمال إفريقيا.