صرحت أن عددهم يبلغ 2400.. دعوات لعمدة الرباط لتوضيح إجراءات مواجهة الموظفين “الأشباح”

وجه فريق فيدرالية اليسار سؤالا كتابياً إلى رئيسة مجلس جماعة الرباط حول موضوع الموظفين “الأشباح” بجماعة الرباط، الذي أثار جدلا وسجالات كبيرة داخل المجلس وبين أعضائه.

وجاء السؤال بخصوص الإجراءات التي تم اتخاذها من طرف رئاسة المجلس في حق هؤلاء الموظفين، كما طالب بالكشف عن لائحة هؤلاء الموظفين.

وورد في سؤال الفريق بأن “هؤلاء الموظفين، يتقاضون أجورهم وتعويضاتهم من المال العام، بالرغم من تأكيدكم على عدم أداء مهامعم، تم خلال بداية شهر يونيو الجاري، صرف التعويضات عن الأعمال الشاقة والملوثة لجل الموظفين تقريبا.”.

وجاء في السؤال الموجه إلى عمدة الرباط، الإشارة إلى أن هذه الأخيرة استقبلت يوم الثلاثاء 7 يونيو، ممثلي النقابات في إطار الحوار الاجتماعي، وتم الاتفاق على التنسيق بين الجماعة والتنسيق النقابي، من أجل “محاربة ظاهرة الموظفين “الأشباح” ومحاربة كل أشكال الفساد الإداري والمالي ورط المسؤولية بالمحاسبة”، دون الكشف عن الآلية المعتمدة لهذا التنسيق.