وفق تدابير خاصة.. سبتة المحتلة ترخص لمسلميها بإقامة شعائر عيد الفطر

قررت السلطات الإسبانية، اليوم الأحد، الترخيص للمسلمين في مدينة سبتة المحتلة، بإقامة شعائر عيد الفطر، وفق إجراءات وتدابير خاصة، حسب ما أكدته هيئة محلية تمثل مسلمي المدينة المحتلة.

وأورد بلاغ صادر عن الهيئة المحلية لمسلمي إسبانيا في مدينة سبتة، أن هذه الشعائر الدينية التي سيحتضنها مصلى “لوما مارغيرتا”، ستتم وفق تدابير وإجراءات خاصة، للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وستشمل هذه التدابير، حسب مصادر محلية، تقليص الطاقة الاستيعابية لهذا الفضاء الذي يسع ما بين 2000 و3000 شخصا، إلى الثلث، من أجل ضمان تفعيل الإجراءات الوقائية.

ويقصد الآلاف من المصلين المسلمين هذا المصلى منذ الساعات الأولى من صباح عيد الفطر، بمختلف أعمارهم، رجالا وشيوخا وأطفالا، وحتى النساء مخصص لهن جناح خاص لصلاتهن بهذا المصلى.

ويعد مصلى “مارغريتا”، الفضاء الوحيد الذي يجمع جل مسلمي سبتة المحتلة في مكان واحد لأداء صلاة العيد، التي يعقبها تقديم التبريكات والتهاني بين المصلين والمصليات في جو لا يختلف عن أجواء العيد في المدن المغربية الأخرى.

 

 

شاهد أيضا